مجموعة Ooredoo تعلن عن تحقيق زيادة في صافي الأرباح بنسبة 16% في الأشهر التسعة الأولى من 2020 ليصل إلى 1.5 مليار ر.ق

٢٨ أكتوبر ٢٠٢٠ . قطــر

ارتفاع قاعدة عملاء الشركة بنسبة 3% لتصل إلى 119 مليون عميل

الدوحة، قطــر، 28 أكتوبر 2020: أعلنت اليوم Ooredoo ش.م.ق.ع. ("Ooredoo") ورمز تداولها ORDS عن نتائجها المالية لفترة الأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2020.

أهم المؤشرات المالية:

التحليل ربع السنوي تحليل الأشهر التسعة الأولى من العام
الربع الثالث

2020

الربع الثالث

2019

نسبة التغير

%

الأشهر التسعة الأولى

2020

الأشهر التسعة الأولى

2019

نسبة التغير

%

 

الإيرادات الموحدة (مليون ر. ق

)

7,296 7,457 -2% 21,414 21,965 -3%
الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين (مليون ر.ق) 3,253 3,325 -2% 9,249 9,664 -4%
هامش الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين(%) 45% 45% - 43% 44% -
صافي الربح المخصص لمساهمي Ooredoo (مليون ر. ق) 650 424 53% 1,468 1,265 16%
العدد الموحد للعملاء (مليون) 119 116 3% 119 116 3%

 

 

  • انخفضت الإيرادات خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 مقارنة بالفترة ذاتها من 2019 لتصل إلى إلى 4 مليار ر.ق وذلك نتيجة لآثار جائحة كورونا (كوفيد-19)، وذلك بسبب انخفاض في مبيعات الأجهزة وفي إيرادات أعمال التجوال بالإضافة إلى ضعف في الاقتصاد الكلي في بعض أسواقنا. وتم تعويض ذلك جزئياً بنمو قوي في إندونيسيا.
  • انخفضت أرباح المجموعة قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بنسبة 4% مقارنة بما كانت عليه في الفترة ذاتها من العام السابق لتصل في نهاية فترة الأشهر التسعة الأولى 2020 إلى 9.2 مليار ر.ق، متأثرة بانخفاض الإيرادات وارتفاع تكلفة المبيعات وعدد من التحديات في الجزائر والكويت والعراق وسلطنة عُمان. وواصلت الشركة تركيزها واهتمامها بالتحول الرقمي وتخفيض التكاليف، الأمر الذي انعكس في تحقيق هامش قوي للأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين في فترتي التسعة أشهر الأولى والربع الثالث من 2020.
  • ارتفع صافي أرباح المجموعة المخصص لمساهمي Ooredoo بنسبة 16% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، ووصل إلى 1.5 مليار ر.ق في الأشهر التسعة الأولى 2020، وذلك نتيجة لظروف أسعار إيجابية لصرف العملات مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق.
  • شكلت إيرادات البيانات أكثر من 50% من إجمالي إيرادات المجموعة مدفوعة بريادتنا لأعمال خدمات البيانات ومبادراتنا في مجال التحول الرقمي في مختلف الدول التي نتواجد فيها.
  • تتمتع مجموعة Ooredoo باحتياطي نقدي ومستويات سيولة جيدة تمكنها من استيعاب الآثار الناتجة عن جائحة كوفيد-19 خلال عام 2020. 

أهم المؤشرات التشغيلية:

  • تمكنت مجموعة Ooredoo من زيادة قاعدة عملائها بنسبة 3% لتصل إلى 119 مليون عميل، وذلك نتيجة لاكتساب مزيد من العملاء في إندونيسيا وميانمار خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020.
  • عززت مجموعة Ooredoo ريادتها باعتبارها شركة رائدة في المساهمة في تمكين التحول الرقمي، حيث ارتفع الطلب على ما توفره الشركة من منتجات رقمية مثل محفظة الجوال Pay+ التي طورتها Ooredoo عُمان بالتعاون مع البنك الوطني العماني، وتطبيق الجوال الجديد الذي أطلقته آسياسل، والذي أصبح أكثر تطبيق يتم تنزيله في العراق كتطبيق خاص بمشغل اتصالات.
  • أطلقت مجموعة Ooredoo عدداً من المبادرات لدعم المجتمعات التي كانت بأمس الحاجة للمساعدة خلال الجائحة، مع الاهتمام بوجه خاص بقطاعي الصحة والتعليم. وتضمنت تلك المبادرات التبرع بأجهزة التنفس الصناعي، وأجهزة تنظيم ضربات القلب، وأجهزة مراقبة المرضى، وأجهزة الطوارئ الطبية الأخرى في المستشفيات في ميانمار، كما تبرعت بأجهزة الكمبيوتر المحمول للطلبة وأتاحت إمكانية الوصول إلى مواقع التعليم الإلكتروني وحلول التعليم التي تعتمد على التطبيقات في سلطنة عُمان والجزائر، كما أطلقت Ooredoo باقات بيانات مجانية موجهة لدعم العملاء بالإضافة إلى توفير المرونة اللازمة للعملاء لدفع فواتيرهم في عدد من أسواق المجموعة.

وتعليقاً على النتائج، قال سعادة الشيخ/ فيصل بن ثاني آل ثاني، رئيس مجلس إدارة مجموعة Ooredoo: "تتميز مجموعة Ooredoo بتنوع أعمالها من حيث المناطق الجغرافية التي تتواجد فيها ومن ناحية فئات عملائها، بالإضافة إلى موقف Ooredoo المالي القوي الأمر الذي ساعدنا في المحافظة على مرونتنا خلال هذه الفترة التي تميزت بالتحديات. فقد حققنا خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 صافي أرباح بلغ 1.5 مليار ر.ق، مرتفعاً بنسبة 16% عن صافي الربح الذي حققناه في الفترة ذاتها من العام الماضي. فقد لاحظنا نمطاً إيجابياً لنمو الإيرادات في معظم أسواقنا عند مقارنة الربع الثالث بالربع الثاني من 2020.

كما أن التحول الرقمي يواصل كونه عاملاً مهماً يسهم في تحقيق القيمة بالنسبة لشركتنا. فقد مكنتنا ريادتنا في هذا المجال من الاستجابة بطريقة سلسة للبيئة التشغيلية الجديدة وتوفير الخدمة لعملائنا بطريقة آمنة وملائمة، وذلك على الرغم من القيود المفروضة على الحركة. كما تمكنا من توسيع قاعدة عملائنا نتيجة لإطلاق منتجات جديدة مثل إطلاق Ooredoo عمان لمحفظة الجوال Pay+، وإطلاق آسياسل لتطبيق جديد للجوال أصبح أكثر تطبيق يتم تنزيله في العراق كتطبيق لمشغل اتصالات.

أما على مستوى المجتمعات التي نوفر خدماتنا فيها، فقد أطلقنا عدداً من المبادرات لتوفير الدعم للمراكز الطبية من خلال التبرع بالأجهزة الطبية، وبالنسبة للطلبة فقد وفرنا لهم بيانات مجانية ومنصات للتعليم الإلكتروني لدعم مبادرات التعليم عن بُعد."

ومن جهته، قال الشيخ/ سعود بن ناصر آل ثاني، الرئيس التنفيذي لمجموعة Ooredoo: "حققت مجموعة Ooredoo مجموعة جيدة من النتائج، على الرغم من الظروف الاستثنائية الناتجة عن جائحة كورونا-19. فقد بلغت إيرادات المجموعة 21 مليار ر.ق منخفضة بنسبة 3% عمّا كانت عليه في الفترة ذاتها من العام السابق، وذلك نتيجة لضعف في الاقتصاد الكلي في بعض أسواقنا والذي عوضه جزئياً أداء قوي في إندونيسيا.

فقد حققت إندوسات Ooredoo نمواً في إيراداتها بلغ 6% نتيجة لتطبيق استراتيجيتها بتوفير منتجات مناسبة تتميز بالبساطة والشفافية. أما Ooredoo الكويت، فقد حققت نمواً في إيراداتها في الربع الثالث مقارنة بالربع الثاني من 2020، وبالنسبة لـ Ooredoo الجزائر فقد ظهرت بوادر تحسن في موقف الشركة في السوق خلال الأشهر الأخيرة. وقامت Ooredoo عُمان بتوسيع تغطية شبكة 5G لتشمل مناطق جديدة، وبالنسبة لشركة آسياسل فهي تستعد لإطلاق شبكة LTE خلال 2021. وعززت Ooredoo تونس من ريادتها لبيانات الجوال، أما في سوقنا الأول قطر، فقد تمكنا من تحسين إيراداتنا بشكل تسلسلي، ومقارنة بإيرادات الربع الثالث العام الماضي.

وواصلنا اهتمامنا بتحسين قاعدة التكاليف لتخفيف بعض الضغوط الناتجة عن نقص الإيرادات. ففي الأشهر التسعة الأولى من 2020 انخفضت الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بنسبة 4% لتصل إلى 9.2 مليار ر.ق، مقارنة بما كانت عليه في الفترة ذاتها من العام الماضي وذلك بسبب تناقص الإيرادات. وبالرغم من ذلك، ارتفع صافي ربح المجموعة بنسبة 16% خلال الفترة ذاتها، مستفيدة من المكاسب في سعر الصرف في بعض الأسواق.

وما تزال مجموعة Ooredoo تشهد استمرار الطلب القوي على منتجاتها وخدماتها، ويتجلى ذلك من خلال ارتفاع قاعدة عملائنا بنسبة 3% لتصل إلى 119 مليون عميل خلال هذه الأوقات الاستثنائية، وبدعم بنمو قوي في إندونيسيا وميانمار."

نظرة على الأداء التشغيلي

الشرق الأوسط

 

Ooredoo قطـــــــر

ركزت Ooredoo قطر جهودها على تحقيق النمو، كما عززت الشركة مركزها الريادي في وجه عدد من التحديات الناتجة عن جائحة كورونا (كوفيد-19). ففي الوقت الذي واصلت إيرادات خدمات التجوال بالتأثر نظراً للقيود المفروضة على حركة السفر في العالم كله، إلا أن الشركة حققت على وجه الخصوص عائدات إيجابية من خدمات الخط الثابت وخدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. وبلغت إيرادات الشركة خلال الفترة 5.3 مليار ر.ق (كانت 5.4 مليار ر.ق في الأشهر التسعة الأولى من 2019). أما الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين فقد بلغت 2.9 مليار ر.ق (كانت 3.0 مليار ر.ق في الأشهر التسعة الأولى 2019). في حين وصل العدد الكلي للعملاء إلى 3.3 مليون عميل، مرتفعاً بنسبة 2.7 في هذه الفترة من العام مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق، مع نمو عملاء خدمات الاتصالات الجوالة بنسبة 3.2%، وعملاء خدمة الاتصالات الجوالة آجلة الدفع بنسبة 2.8%.

كما حافظ هامش الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين على اتجاهه الإيجابي عند 55% (كان 56% في الأشهر التسعة الأولى 2019).

يذكر أن الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين قد تم تعزيزها من خلال تطبيق عدد من إجراءات تخفيض التكاليف، وتضمن ذلك منح حقوق امتياز لمراكز جديدة، وإعادة التفاوض بشأن اتفاقيات وعقود رئيسية لتوفير المحتوى، وزيادة الاهتمام بالتحول الرقمي والمشاريع المرتبطة به. وساهم إطلاق خدمة Ooredoo ONE المنزلية التي تشتمل على خدمة التلفزيون والبرودباند المنزلي والخط الأرضي، أو الخدمة الثلاثية، في زيادة خيارات الترفيه المنزلي المتاحة للعملاء، الأمر الذي أدى إلى نمو عدد عملاء خدمة Ooredoo tv بنسبة 1.9% خلال هذه الفترة من العام مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق.

ومن جانب آخر، فقد أثبت برنامج تحديث الشبكة الذي نفذته Ooredoo قطر قدرته على توفير الدعم وجاهزية الشبكة لخدمات الاتصالات اللازمة في مراكز الحجر الصحي. كما بلغ عدد المنازل المتصلة بشبكة Ooredoo للألياف الضوئية أكثر من 463,000 منزل.

Ooredoo عُمان

أثرت الإغلاقات والقيود على الحركة خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 على نتائج Ooredoo عُمان خلال الفترة. فقد انخفضت الإيرادات بنسبة 5% ووصلت إلى 1.9 مليار ر.ق مقارنة بالفترة ذاتها من 2019 وذلك نتيجة لانخفاض إيرادات خدمات الاتصالات الجوالة. ونتيجة لذلك، انخفضت الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين خلال الفترة بنسبة 9% ووصلت إلى 1.0 مليار ر.ق مقارنة بذات الفترة من العام السابق.

ووفرت Ooredoo عمان الخدمة لقاعدة عملاء بلغت 2.6 مليون عميل خلال الأشهر التسعة الأولى 2020 (كانت 3.0 مليون عميل في الأشهر التسعة الأولى 2019)، مع توسيع تغطية الإنترنت المنزلي سوبرنت 5G في البلاد. وشهدت محفظة الجوال Pay+ التي تم تطويرها بالتعاون مع البنك الوطني العماني إقبالاً شديداً من قبل العملاء، وتمكن Pay+ العملاء من إيداع الأموال ودفع الفواتير وتحويل الأموال والدفع لدى أكثر من 3000 تاجر باستخدام الهواتف الجوالة.

وما زالت Ooredoo عمان ملتزمة بدعم المجتمع  المحلي في هذه الأوقات الاستثنائية الذي تجسّد بالتبرع بأجهزة الكمبيوتر المحمول للطلاب وتوفير القدرة على الوصول إلى منصات التعليم الإلكتروني وحلول التعليم المستندة إلى التطبيقات من خلال تطبيقات رقمية تعليمية محسنة.

Ooredoo الكويت

بلغت إيرادات Ooredoo الكويت 1.8 مليار ر.ق خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020، منخفضة بنسبة 9% مقارنة بالفترة ذاتها من الماضي وذلك نظراً لضعف ظروف الاقتصاد الكلي نتيجة لجائحة كوفيد-19، بالإضافة إلى المنافسة الشديدة في السوق.

ووصلت الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين خلال الأشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2020 إلى 482 مليون ر.ق، منخفضة بنسبة 24% عن الفترة المماثلة في 2019 وذلك نتيجة لانخفاض الإيرادات. إلا أن الشركة حققت تقدماً جيداً في تنفيذ خططها لخفض التكاليف حيث أنها تسعى لتقليل الضغوط على نتائج المبيعات أو الإيرادات الإجمالية.

وتواصل Ooredoo الكويت العمل على تطوير وتحسين ما توفره لقاعدة عملائها البالغة 2.4 مليون عميل في نهاية الأشهر التسعة الأولى 2020 (كانت 2.6 مليون عميل في الأشهر التسعة الأولى 2020)، كما احتفلت الشركة في سبتمبر بمرور 1000 يوم من العمل في مركز البيانات لتوفير الخدمات دون توقف أو انقطاع.

آسياسل - العراق

تأثر أداء آسياسل خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 بالقيود المفروضة على الحركة في مختلف مناطق العراق نتيجة لجائحة كوفيد-19. وحققت الشركة إيرادات بلغت 3.0 مليار ر.ق خلال الفترة منخفضة بنسبة 10% مقارنة بالفترة ذاتها العام الماضي.

ونتيجة لذلك انخفضت الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بنسبة 11% لتصل إلى 1.3 مليار ر.ق خلال الأشهر التسعة الأولى 2020 مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. وعلى الرغم من ذلك،  ساهمت مبادرات تخفيض النفقات في احتواء أثر انخفاض الإيرادات والذي انعكس في استقرار هامش الأرباح قبل اقتطاع الضريبة والفائدة والاستهلاك وإطفاء الدين للأشهر التسعة الأولى 2020 والبالغ 45%.

واستقرت قاعدة عملاء آسياسل في نهاية الأشهر التسعة الأولى 2020 عند 14.2 مليون عميل (كانت 14.1 مليون عميل في الأشهر التسعة الأولى 2019)، مدعومة بالخدمات الرقمية التي توفرها الشركة. وأطلقت آسياسل تطبيقها الجوال الذي أصبح أكثر تطبيق يتم تنزيله العراق كتطبيق لمشغل اتصالات، حيث تم تنزيله أكثر من 1.5 مليون مرة.

شمال أفريقيا

 

Ooredoo الجزائر

تأثرت Ooredoo الجزائر بظروف السوق التي اتسمت بالتحديات والتي ميزتها المنافسة الشديدة في الأسعار، وبضعف المناخ الاقتصادي الكلي، وتناقص قيمة الدينار الجزائري بنسبة 5% مقارنة بالسنة السابقة.

وبلغت إيرادات Ooredoo الجزائر 1.7 مليار ر.ق خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 منخفضة بنسبة 11% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. ونتيجة لذلك، فقد انخفضت الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين في الأشهر التسعة الأولى من 2020 بنسبة 13% لتصل إلى 575 مليون ر.ق. وستواصل Ooredoo الجزائر جهودها لتخفيض نفقاتها من خلال تبني أساليب تسويق أكثر كفاءة.

غير أن الإيرادات ارتفعت بنسبة 10% في الربع الثالث من 2020 مقارنة بالربع السابق، ما يعكس مراحل أولية من التعافي مع تخفيف القيود على الحركة واستئناف النشاط الاقتصادي.

كما بلغت قاعدة عملاء Ooredoo الجزائر 12.3 مليون عميل في نهاية الأشهر التسعة الأولى 2020 مقارنة مع 13.4 مليون عميل في الفترة ذاتها من 2019.

Ooredoo تونس

حققت Ooredoo تونس نمواً في إيراداتها بلغ 2% لتصل إلى 1.1 مليار ر.ق في الأشهر التسعة الأولى من 2020 مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق على الرغم من تحديات للاقتصاد الكلي نتيجة لجائحة كوفيد-19.

وساهم تزايد تكاليف المحاسبة وتحصيل الديون، التي تعكس تباطؤ الاقتصاد، في انخفاض الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بنسبة 6% لتصل إلى 494 مليون ر.ق خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 مقارنة بالفترة ذاتها من 2019. وتستمر Ooredoo تونس في تنفيذ برنامج ترشيد النفقات وتحسين الإنفاق على أعمال التسويق من خلال استخدام القنوات الرقمية.

وبلغت قاعدة عملاء Ooredoo تونس 8.8 مليون عميل في الأشهر التسعة الأولى 2020 (كانت 9.1 مليون عميل في الأشهر التسعة الأولى من 2019)، مؤكدة مكانتها باعتبارها المشغل الأول لخدمات الاتصالات من ناحية حصتها من عدد العملاء. وأطلقت الشركة تحديثاً لتطبيق الشركة "My Ooredoo App" انطلاقاً من استراتيجيتها لتعزيز منتجاتها الرقمية.

آسيا

إندوسات Ooredoo – إندونيسيا

تواصل استراتيجية إندوسات Ooredoo لتوفير منتجات ملائمة تتميز بالبساطة والشفافية إلى تحقيق نتائج جيدة في سوق يتميز بمنافسة شديدة. فقد ارتفعت  إيرادات الشركة بنسبة 6% لتصل إلى 5.1 مليار ر.ق خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، مدعومة بإيرادات قوية لخدمات الاتصالات الجوالة.

وقد أدى الأداء القوي في الإيرادات وإجمالي المبيعات إلى نمو الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بنسبة 11% خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق لتصل إلى 2.4 مليار ر.ق، مع قيام الشركة بزيادة الكفاءة وترشيد التكاليف. وارتفع هامش الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين إلى 46% مقارنة مع 44% في الفترة ذاتها من العام الماضي.

وحققت قاعدة عملاء إندوسات Ooredoo نمواً بنسبة 3% لتصل إلى 60.4 مليون عميل، مدعومة بالقنوات الرقمية القوية التابعة للشركة والبنية التحتية القوية للشبكة.

Ooredoo ميانمار

واصلت Ooredoo ميانمار تحقيق تقدم جيد فيما يتعلق بأجندتها للتحول الرقمي، الأمر الذي ساهم في دعم نمو قاعدة عملائها لتصل إلى 13.1 مليون عميل في نهاية الأشهر التسعة الأولى من 2020، مرتفعة بنسبة 31% عما كانت عليه في الفترة ذاتها من العام السابق.

ووصلت إيرادات الأشهر التسعة الأولى من عام 2020 إلى 872 مليون ر.ق مرتفعة بنسبة 8% مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق، ومدفوعة بتحسن أسعار صرف العملة، وارتفاع استخدام البيانات الذي عوض انخفاض إيرادات المكالمات الصوتية. وانخفضت الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين بنسبة 12% لتصل إلى 198 مليون ر.ق خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي وذلك لارتفاع تكاليف اكتساب عملاء جدد.

وساهمت Ooredoo ميانمار في دعم جهود الدولة لمكافحة كوفيد-19 وذلك من خلال التبرع بأجهزة التنفس الاصطناعي، وأجهزة تنظيم ضربات القلب، وأجهزة مراقبة حالة المرضى، ومعدات الحالات الطبية الطارئة الأخرى لمستشفى يانغون العام.

هذا وستنشر Ooredoo نتائجها المالية عن الأشهر التسعة الأولى من 2020 على موقعها على الإنترنت: www.ooredoo.com.

لمزيد من المعلومات:

بريد إلكتروني: [email protected]

تابعونا على تويتر: @OoredooIR

  • انتهى -

تعد  Ooredooشركة اتصالات عالمية تعمل في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا. وتقدم الشركة خدماتها لعملائها من الأفراد والشركات في 10 دول، كما تعد Ooredoo شركة رائدة في توفير تجربة مميزة لاستخدام البيانات من خلال محتوى واسع وخدمات متطورة عبر شبكاتها المتطورة الثابتة والجوالة.

في 31 ديسمبر 2019، بلغت إيرادات الشركة 30 مليار ريال قطري، وأسهم الشركة مدرجة في بورصة قطر، وسوق أبوظبي للأوراق المالية.

إطبع